Google+ الدكتور-محمد-صابر-الرافعى-اخصائى-النساء والتوليد والعقم يكشف فى حوار لفجر الثوره عدم الانجاب مسؤوليه مشتركه لاتعنى المراه وحدها وحقيقه استخدام الفياجرا لعلاج العقم ؟! حوار صفاء علم الدين | StoryMaker™
 

الدكتور-محمد-صابر-الرافعى-اخصائى-النساء والتوليد والعقم يكشف فى حوار لفجر الثوره عدم الانجاب مسؤوليه مشتركه لاتعنى المراه وحدها وحقيقه استخدام الفياجرا لعلاج العقم ؟! حوار صفاء علم الدين

يعد مرض عدم الانجاب أو «العقم» من أهم الأمراض وأخطرها التي تؤثر على الاستقرار الاسري بل  ومنذ القدم انصب وقوع مسؤولية عدم الانجاب على الزوجة لتصحح منظمة الصحة العالمية تلك المعلومة بأن الرجل قاسم مشترك في تحمل المسؤولية لتصل نسبة العقم لديهم من 25 إلى 30% وهذا الرقم في زيادة مستمرة لنجد أمامنا العديد من التساؤلات حول ما الأسباب التي تؤدي إلى ازدياد نسبة العقم؟ ثم ما هوالعقم؟ لنصل إلى ما هي طرق علاجه؟ وكيف تجنب الاصابة به؟ ، وأخيراً ما هي حقيقة «الفياجرا» كعلاج للعقم؟توجهنا بأسئلتنا إلى  الدكتور محمد صابر الرافعى  اخصائى النساء والتوليد والعقم   بمكتبه بمركز الرافعى للنساء والتوليد والعقم  ليجيب على هذه الاسئله الهامه للباحثين عن الانجاب!!

بدايه تعريفك للعقم ؟
العقم يعني نقص الخصوبة أو عدم الانجاب، والعقم معناه عدم قدرة الرجل اوالسيدة على احداث حمل اطلاقا  وهناك  حالتين للعقم  الاولى: وصول السيدة إلى سن اليأس، و نقص الخصوبة لدى الرجل .
* ما أسباب زيادة نسبة العقم؟
بالنسبة لزيادة نسبة العقم.. هي موجودة في العالم كله وبالاخص دول العالم الثالث لعدة أسباب أولها تلوث البيئة، وزيادة حرارة الجو    او الأمراض الجنسية، والحمد لله انها غير منتشرة في عالمنا العربي و العيوب الخلقية مع الاستخدام الخاطئ للعقاقير الطبية مثل الهرمونات وما شابه
* وماذا عن العلاج الحديث للعقم؟
التقنيات الحديثة في علاج نقص الخصوبة أزالت أغلب معوقات العقم.
فعمليات أطفال الانابيب والحقن المجهري سواء تم بعينه من الخصية أو بحيوانات من السائل المنوي أحدثت انقلابا شديدا في حالات نقص الخصوبة في الرجال والسيدات ولاشك ان العلاج التقليدي مثل تنشيط المبايض اوالعلاج بالادوية له دور كبير في أغلب حالات العقم ولكن تبقى عمليات الاخصاب المساعد هي الحل الاخير في حالات كثيرة يفشل فيها كذلك العلاج التقليدي ولقد تطور العلم الحديث في عمليات الاخصاب المساعد بتقنيات جديدة زادت نسبة الحمل من حوالي 10% إلى ما يقارب 40 50% في المراكز المتقدمة.
*  كيف نتجنب الوقوع في مهب الاصابة بالعقم؟
الوقاية من العقم تكون منذ الولادة بالكشف المبكر والدوري  منذ الطفولة وحتى سن البلوغ وعدم التغاضي عن أي   عيوب خلقية أو الاستخدام والعشوائي للعقاقير الطبية،  بالنسبة للرجل: أي إنسان يولد بخصية معلقة لابد من علاجها قبل البلوغ والمفترض ان الرجل قبل الزواج يقوم بعمل فحوصات وتحاليل للسائل المنوي ولو كان هناك ضعف اوخلل لابد من استشارة أخصائي لمعرفة العلاج كما يجب ان يتجنب تلوث البيئة وتجنب استنشاق عوادم السيارات وعدم تعريض الخصية لدرجة حرارة عالية.
و بالنسبة للسيدات: أنصح أي سيدة بعدم اجراء أي عملية جراحية في بطنها الا بواسطة خبير عقم لانه في الكثير من الاحيان تجري الفتاة عملية الزائدة الدودية بواسطة جراح لا يعلم أي شيء عن أمراض النساء ويجد كيسا بسيطا، وهو كيس التبويض ويتم استئصاله وينتج عنه التصاقات الانابيب ومشاكل كثيرة جداً في المستقبل وبالنسبة لعلاج الالتهابات المبكرة مهم جدا من أجل عدم تأثير الانابيب وتفادي أي عمليات جراحية غير لازمة.
* هل حقيقي استخدام الفياجرا كعلاج للعقم؟
كثر الحديث في الايام الاخيرة عن استخدام الفياجرا كعلاج لعقم النساء، والحقيقة ان الفياجرا لا تزيد نسبة خصوبة الرجل أو السيدة ولكنها عامل مساعد، اما بالنسبة للسيدات فلاشك ان هناك أبحاثا حديثة تؤكد ان هناك اتجاها لانتاج أقراص فياجرا لعلاج الضعف الجنسي عند السيدات اما بالنسبة لاستخدام الفياجرا لحدوث الحمل فأكدت بعض التجارب ان أقراص الفياجرا قد تؤدي إلى زيادة دموية جدار الرحم مما يساعد على زرع الاجنة به ولكن نظرا لان الفياجرا غالية الثمن ولها أعراض جانبية معروفة فان استخدام الاسبرين بجرعة صغيرة يؤدي نفس المهمة بتكلفة أقل وبدون أعراض جانبية.
208491_214593328566103_2250745_n

This entry was posted in Egypt. Bookmark the permalink.

Comments are closed.